منوعات

ما هي مهارات التفكير الإبداعي؟ وأمثلتها .. وكيفية تنميتها

مهارات التفكير الابداعي،التفكير الابداعي،امثلة-على-مهارات-التفكير-الابداعي

ما هو التفكير الإبداعي

إن التفكير الابداعي قد يكون موهبة من عند الله عز وجل. حيث أنه يشير إلى القدرة على استخدام المهارات والقدرات الشخصية الموجودة بالفعل من أجل التوصل إلى حلول مناسبة للمشكلات التي تواجهنا. وتعتبر مهارات التفكير الإبداعي تقنيات ستتم استخدامها من أجل حل مشكلة ما بواسطة طرق مبتكرة. وأدوات مناسبة للمشكلة، وخطة فعالة.

ان التركيز على الإبداع والابتكار مهم لأن معظم المشاكل قد تتطلب مناهج لم يتم إنشاؤها أو تجربتها من قبل.. فهي مهارة ذات قيمة عالية أن تمتلكها بشكل فردي؛ حيث تساعدك في مستقبلك الاجتماعي والمهني على حد سواء. فالمؤسسات والشركات يطمحوا إلى ضم أولئك الذين يمتلكون مثل هذه المهارات.

وان كان الله حباك بإحدى هذه المهارات، فعليك تنميتها، ولكن هل تسأل نفسك إن كنت تمتلك مهارة مثل هذه المهارة ام لا؟ او انك تعرف بالفعل انك تمتلك إحدى هذه المهارات ولكن لا يمكنك تنميتها؟ فيما يلي سوف نستعرض ما هي مهارات التفكير الإبداعي وأمثلتها وكيفية تنميتها.

أمثلة على مهارات التفكير الإبداعي

من الممكن تحفيز التفكير الإبداعي من خلال بعض التقنيات المستخدمة على نطاق واسع. وهي طرق فعالة لمساعدتك على ابتكار أفكار جديدة، واختبارها في بيئات جديدة، والاعتماد على مدخلات الآخرين لجعلها أكثر ابتكارًا، وقد تشمل بعض أفضل الأمثلة على مهارات التفكير الإبداعي:

  • التفكير الجانبي
  • كتابة الإعلانات
  • القراءة المرئية
  • الابداع الفني
  • التفكير خارج الصندوق
  • العقل التحليلي
  • حل المشكلات
  • التفكير التباعدي

كيفية تنمية مهارات التفكير الإبداعي

ان التفكير الإبداعي مهارة، وكأي مهارة أخرى فإنه يحتاج إلى تدريب مستمر ليبقى جيدا. وللحصول على ذلك تحتاج إلى تعريض نفسك بانتظام للمواقف التي تحتاج فيها إلى فكرة جديدة وتحيط نفسك بأشخاص متشابهين في التفكير لتحقيق هذا الهدف. كما أن التقنيات الحديثة تفيد في هذه الناحية. ولمعرفة كيفية تنمية مهارات التفكير الإبداعي اليك ما يلي من تقنيات:

العصف الذهني

يمكن أن تكون هذه التقنية مفيدة جدًا في حل المشكلات الصغيرة أو الكبيرة التي تتطلب حلاً مبتكرًا، ويرجع الهدف الرئيسي منها إلى تكوين مجموعة من الأشخاص وعرض الأفكار دون تدخل.

حيث أن الفكرة العامة للعصف الذهني هي أنه من خلال وجود فائض من الحلول المحتملة الإبداعية، فإن الوصول إلى حل يتمتع بأعلى مستوى من الجودة يكون أسهل. ويتميز العصف الذهني بالعديد من المزايا التي يمكن أن تساعد على ممارسة مهارات التفكير الإبداعي. فبالنسبة للمبتدئين، لا يتطلب الأمر بنية صلبة للعمل كونها غير رسمية للغاية، كما لا يحتاج الأشخاص المعنيون إلى أن يكونوا معًا في نفس الوقت. حيث يمكن استخدام إعداد افتراضي أو وضع الأفكار في مستند مشترك.

ولكي تعمل تقنية العصف الذهني بشكل جيد، يجب أن يكون جميع المشاركين على دراية بالمشكلة التي تتطلب حلاً إبداعيًا وأن يكونوا على دراية بكيفية عمل العصف الذهني.

التفكير الجانبي

في بعض الأحيان، لا يكون حل المشكلة أمامها، بل بجانبها، هذه هي الفكرة العامة للتفكير الجانبي، وهي طريقة رائعة لممارسة مهاراتك الإبداعية والتوصل إلى خطط مبتكرة. حيث ينطوي التفكير الجانبي على البحث في المجالات وخطوط التفكير الأقل وضوحًا. ويمكن أن تنجح هذه التقنية إن حاولت وضع نفسك تحت وجهات نظر مختلفة، أو عكس المشكلة للنظر إليها بشكل مختلف.

فمثلا؛ إن قمت بخسارة مبيعاتك على الانترنت، فهناك حل متمثل في وزيادة الاعلانات. إلا أن التفكير الجانبي قد يتوصل إلى حلول مختلفة مثل؛ استخدام التسويق عبر البريد الإلكتروني للوصول إلى العملاء الذين لم يقبلوا على الشراء منذ فترة.

الخريطة الذهنية

تساعدك عملية رسم الخرائط الذهنية على ربط الأفكار التي لم تتخيلها مطلقًا كما ويمكن دمجها. لذلك فقد يساعدك هذا في الوصول إلى الحلول المناسبة أثناء استخدام مهارات التفكير الإبداعي.

وتشير الخريطة الذهنية إلى مخطط تقوم فيه بإدخال الأفكار وربطها، ويمكن أن تقدم حلول ممكنة لمشكلة ما، وعواقبها المباشرة، وأن تكون أفضل طريقة للتعامل معها.

بدلاً من ذلك ، يمكن أن تكون الخريطة الذهنية الخاصة بك بمثابة وسيلة لرؤية صورة أكبر فيما يتعلق بما تحاول القيام به. يمكنك القيام برسم الخرائط الذهنية بمفردك، ففي بعض الأحيان، قد يكون لديك بالفعل كل الأفكار التي تحتاجها. ولكن يجب أن تقوم بوضعها على الورق، فهذا يساعد في الوصول إلى الاستنتاجات بشكل طبيعي.

تمارين تنمية مهارات التفكير الإبداعي

  • استهلاك انواع مختلفة من المحتوى

وذلك من خلال التنويع في المحتوى الذي استهلاكه في الحياة اليومية. حيث يمكنك دمج المعلومات وإعادة مزجها وتخصيصها بعدة طرق لتقديم الحلول. ومن أجل الحصول على ذلك قم بزارة مختلف المدونات وقنوات YouTube وملفات تعريف الوسائط الاجتماعية التي لم تعتد عليها.

  • ابتكار اشياء جديدة كل يوم

قم بوضع تنمية مهاراتك كهدف أمام عينيك، وتأكد من محاولة ابتكار شيء جديد يوميًا، ليس من الضروري أن يكون شيئًا كبيرًا أو مهمً، فقط أي شيء جديد مشتق من جميع المراجع الجديدة التي تستوعبها. قد تعمل هذه الإبداعات أيضًا كحلول للمشاكل اليومية التي تواجهها أنت أو مجتمعك. فالجزء الأكثر أهمية في هذه العملية هو خلق عادة لابتكار أشياء جديدة بحيث تبدأ في الظهور بشكل طبيعي بالنسبة لك.

بناء شبكة للإبداع

من أجل الحفاظ على تفكيرك الإبداعي، ومهاراتهم في تطور مستمر، اطلب المساعدة من الآخرين ويمكنك بناء شبكة من الأشخاص الذين يملكون نفس الأهداف ووضع كل هذه النصائح موضع التنفيذ كمجموعة.

ويعد التفاعل مع زملائك طريقة رائعة لممارسة إبداعك. بل إنه من الأفضل أن يكون هؤلاء الأشخاص أيضًا أصحاب مهارات إبداعية مختلفة عنك ويساهمون في ابتكار أفكار أصلية كشبكة.

ما هي مزايا التفكير الإبداعي

عند تمنيتك لمهارات التفكير الإبداعي الخاصة بك، فسوف تحصل على العديد من المزايا بجانب حل المشكلات بأساليب مختلفة، وتتمثل هذه المزايا في:

  • تحسين القدرة على إيجاد افضل الحلول للمشكلات اليومية، والتي يفضلها أصحاب الشركات حيث تعمل على زيادة قيمة العملاء والشركة.
  • زيادة المشاركة في مكان العمل في الأنشطة اليومية والمشاركة، وهو جيد لبيئة عمل صحية.
  • معرفة افضل للبيانات وكيفية تقديمها من خلال سرد قصص البيانات.
  • العمل الجماعي والترابط الأكثر فاعلية، حيث اعتاد الناس على الارتداد عن الأفكار الأصلية وتعلم السمات الإبداعية لبعضهم البعض.
السابق
ما هي فوائد فيتامين E .. وأهم مصادره
التالي
ما فضل قراءة سورة الكهف .. وروحانياتها

اترك رد